تصميم تطبيقات الجوال

10 أخطاء تجنبها عند تصميم تطبيقات للجوال

اخطاء فى تصميم تطبيقات الجوال
بقلم admin

مُصممي ومُطوري تطبيقات الجوال دائماً يتحدثون عن طرق ووسائل مختلفة ومتنوعة لتطوير برامج تطبيقات الجوال حيث أن الكثير مُهتمين بمعرفة معلومات حول إنشاء تفاعل أكثر ويعملوا على زيادة المبيعات من خلال تطبيقات الجوال ويريدون تحقيق نجاح كبير في المجال الخاص بهم، ولنجاح تطبيقك لابد من أن تتعلم جيدًا كيفية تطوير التطبيق حيث أنه يوجد العديد من كتب تطوير التطبيق والبرامج التعليمية سواء كانت على الانترنت Online أو في المراكز التدريبية Offline وذلك لكي تكتسب أفضل المهارات التي تساعدك على نجاح تطبيقك ولكن يبقى شيء واحد يجب فهمه وهو أن عملية التعلم لن تكتمل إلا بفهم الأخطاء شائعة لتتجنبها عند تصميم وتطوير تطبيقات الجوال ولذلك سوف نتناول في هذه المقالة 10 أخطاء يجب عليك تجنبها عند تطوير تطبيقات الجوال.
1- الكثير من الخصائص : 

قبل القيام بتصميم وتطوير تطبيقات الجوال لا تستخدم جميع المُميزات والخصائص والوظائف التي تملكها حيث أن مُعظم الهواتف الذكية الرئيسية المتاحة في السوق اليوم  بها مُميزات مثل قياس السرعة والكاميرا وتحديد المواقع و gyroscope و uber-cool وغيرها. كما أن مطور تطبيقات الجوال  يجب أن يفهم أولاً ما يريده في التطبيق قبل القيام به ويجب أن يوجد خصائص فريدة ومُميزة من نوعها بأي طريقة تخدم المُستخدمين وعند تطوير تطبيقات الجوال إذا حاولت الإستفادة بإستخدام جميع الوظائف لن تنجح بأي شكل من الأشكال  لذلك أبدأ من الحد الأدنى واختبر الخصائص الأساسية حيث يجب عليك تختبر جزء من التطبيق قبل أن تقوم بتطوير وتصميم التطبيق بالكامل فلا تتسرع حتى لا تقوم بإعادة التطبيق بالكامل إذا لم تختبر جزء منه فبالتالي تهدر وقت وتكلفة .

2-  عدم اختبار تطبيق الجوال بدقة قبل إطلاقه:

اختبار تطبيق الجوال عنصر مُهم أساسي في عملية برمجة تطبيقات الآيفون حيث أنك لا يمكن إطلاق تطبيق جوال به أخطاء أو خلل فلابد من أن اختبارها بدقة ومهارة من المُتخصصين والمُبرمجين وتكون تكلفة الاختبار ضمن عقد شركة برمجة التطبيق أو قبل البدء في عمل تطبيق الجوال ، كما يمكنك استخدام أداة تحليلات تطبيقات الجوال مثل أداة تحليلات جوجل لمعرفة مستوى أداء التطبيق.

3-  نسخ خصائص من تطبيق آخر:

يجب عليك أن لا تقوم بعملية نسخ مُميزات وخصائص تطبيق آخر حيث أنك تجد العديد من العملاء يعطي لك تطبيق تم بالفعل ويقول لك أريد مثله بنفس الخصائص فما هو الابداع والجديد الذي تقدمه لذلك قُم بفعل الجديد، قُم بنسخ ميزة ويضيف إليها عنصر آخر لم يكن موجودا من قبل .

4-  التواصل الضعيف مع شركة برمجة وتصميم تطبيقات الجوال:

التواصل الضعيف مع الشركة المنفذة للتطبيق يؤدي إلى زيادة التكلفة وتأخير إطلاق التطبيق لذلك يفضل أن تقدم شركة البرمجة كل أسبوعين على الأقل  تقرير عن ما تم إنجازه وما الذي سوف يعقد في الفترة القادمة.

5-  استخدام تصميم سيئ لنظام UX/ UI

تجربة المُستخدم النهائي و User Interface  أي الوجهة التي يراها المُستخدم هي قلب أي تطبيق جوال حيث أن عندما يقوم المُستخدم بتحميل التطبيق يكون لديه القدرة على الفهم السريع لطريقة تشغيل تطبيقات الجوال وفي حالة وجود صعوبة في استخدام تطبيق الجوال يتخلى عنه ويقوم بإزالته ويبحث عن تطبيق بديل له لذلك يجب أن يكون تصميم تطبيق الجوال سهل في الاستخدام ويصف نفسه تلقائياً .

6-  لا تُخطط لإصلاح الأخطاء بعد إطلاق تطبيق الجوال:

في بعض الأحيان بعد إطلاق تطبيق الجوال يكون به خلل و خطأ بالرغم من عمل اختبار قبل إطلاق التطبيق فيطلب العميل من شركة تطوير تطبيقات الجوال إصلاح الخطأ لذلك لابد أن تتأكد من أن هذا البند يوجد في التعاقد من ضمن التكلفة الكلية للتطبيق أو يكون له رسوم إضافية .

7-  إهمال عمل خطة تسويق لتطبيق الجوال:

من الأخطاء الشائعة بعد إطلاق تطبيق الجوال هو عدم وجود تخطيط استراتيجي لتسويق تصميم تطبيق أبل أو تطبيق آيفون مُقدماً قبل إطلاقه حيث أن التسويق من أهم عوامل نجاح التطبيق فما الفائدة من عمل تطبيق لا يعلم به الآخرين ولا يعرفوا لذلك فأنت بحاجة إلي خلق ضجة حول التطبيق الخاص بك على مواقع التواصل الإجتماعي والتواصل مع المُؤثرين بوسائل التواصل الإجتماعي والمنتديات ويمكن قراءة مقالة “نصائح هامة لتسويق تطبيقات الآيفون” حتى تتمكن من معرفة خطوات التسويق الصحيحة لتطبيقات الجوال .

8-   عدم كتابة ما يقوم به التطبيق في جزء About:

لابد من كتابة وصف قصير لما يقوم به التطبيق لكي يفهم المُستخدم النهائي ما الذي يستفيد به عند القيام بتحميله حيث أن الوضوح والوصف يساعدك أولًا في نجاح التطبيق ثم يساعد المُستخدم على فهم وتلبية احتياجاته بسهولة.

9-   عمل تطبيق جوال يشمل جميع الـ Platforms :

مُطوري برمجة تطبيقات الجوال لا يجب عليهم استخدام جميع المُميزات الوظائف لكل Platforms الجوال سواء تصميم تطبيق أبل أو برمجة تطوير تطبيق الايفون حيث أن هذا يعمل على زيادة التكاليف ومن الممكن أن يؤدي إلي نتائج عكسية ويقلل من فرص نجاح التطبيق في السوق  لذلك يجب عليك إجراء تخطيط إستراتيجي لتطوير التطبيق في وقت مُبكر قبل إنشائه واختيار المنصة التي يتم العمل بها سواء كان تطبيق لأندرويد أو برمجة تطبيق للايفون او تصميم تطبيق أبل فلا تتسرع أن تقوم بعمل تصميم تطبيق يشمل كل أنظمة التشغيل في وقت واحد.

10-  تطبيق الجوال لن يبيع نفسه

بعد إطلاق تطبيق الجوال في المتجر فلابد أن تتجه للتسويق بكافة أنواعه سواء Online أو Offline وفي الإذاعة والتلفزيون والجرائد فلابد من وجود خطة تسويق مُكتملة الجوانب من أجل إنجاحه و لزيادة نسبة وجودك في السوق وجلب الكثير من الأرباح ويكون تطبيقك مُثير للاهتمام ومُفيد للمُستخدمين.

تطبيقات الجوال أصبحت أداة تسويقية هامة للشركات خصوصًا بعد وجود التكنولوجيا في حياتنا بشكل أساسي وضروري حيث أن الجوال الآن يمثل 65% من كل وسائل الإعلام الرقمية وعند بنائك لتطبيقات الجوال فمن المهم السير على نهج صحيح في تصميم وتطوير تطبيقات الجوال.

اذا كانت لديك فكرة تطبيق مميزة وتريد البدء فى تصميم التطبيق يمكنك ملئ النموذج بالاسفل  : 


ابدأ الان ..

الاسم كامل(مطلوب)

البريد الإلكتروني (مطلوب)

رقم الجوال - مفعل واتساب(مطلوب)

الدولة (مطلوب)

المدينة (مطلوب)

اترك رسالتك (مطلوب)

شركة نماء لحلول المعلومات المبتكرة هي شركة تصميم و تطوير تطبيقات الجوال الايفون و الاندرويد ، دراسات تسويقية ، SEO ، تطوير و تصميم المواقع


عن الكاتب

admin

اترك تعليقاً

اتصل الآن