التجارة الالكترونية تصميم تطبيقات الجوال

٧ اتجاهات للتجاره الالكترونيه في المستقبل

مستقبل التجارة الالكترونية
بقلم admin

أول منتج تم طلبه على الإنترنت كان كتاب من موقع أمازون أحد أشهر منصات التجارة الإلكترونية، كان ذلك عام 1995، بعدها  بحوالي 20 عامًا، حققت صناعة التجارة الإلكترونية  أكثر من 2 تريليون دولار أمريكي من المبيعات في جميع أنحاء العالم وهذا تطور كبير في مستقبل التجارة الالكترونية .

لم يتوقف التطور عن هذا الحد، بل أحدثت التجارة الإلكترونية ثورة في قطاع التجزئة.  حيث تطورت لتلبية الاحتياجات المتغيرة للناس، ولتسهيل التسوق عبر الإنترنت للعملاء في العصر الحديث. فعندما بدأت، كانت التجارة الإلكترونية محدودة إلى حد ما في قدراتها، 

لكن الآن الأمر اختلف تماما، حلول المتاجر الإلكترونية أصبحت أكثر تطورا، كما أن الشركات أصبحت على دراية أكبر بسلوك المستهلكين، ولذلك باتت قادرة على تقديم تطبيقات بيع و عرض المنتجات أكثر ملائمة لعملائها.

شملت هذه التطورات جوانب عدة في قطاع الأعمال، مثل التخصيص و سياسات الإرجاع المحسنة وأيضا التكامل المحسن. جميع هذه التغييرات (من بين عدد لا يحصى من التغييرات)  قد اجتاحت عالم التجارة الإلكترونية بشكل كبير. و 2020 شهدت المزيد من التغيير في عالم التجارة الإلكترونية.

لذلك، إذا كنت لا تزال على الحياد بشأن مستقبل التجارة الإلكترونية، فستثبت لك اتجاهاتها أنها لا تنمو بسرعة فحسب، بل إنها هنا لتبقى.

للارتقاء بعملك التجاري الإلكتروني إلى المستوى التالي في عام 2020، تأكد من الاستفادة من هذه الاتجاهات الناشئة في صناعة التجارة الإلكترونية.

1. نمو المبيعات عبر الإنترنت لا يمكن إيقافه

تنمو مبيعات التجارة الإلكترونية باستمرار، ولسبب وجيه التسوق عبر الإنترنت هو واحد من الأنشطة الأكثر شعبية على الإنترنت، كما أنه  من المتوقع أن تزيد المبيعات من 1.3 تريليون في عام 2014 إلى 4.5 تريليون في عام 2021 طبقا لموقع Statista 

 هذا رقم ضخم حيث يعني نموًا ثلاثيًا على مدى 7 سنوات.

أيضا، يسعى المزيد من أصحاب الأعمال إلى الاستثمار في تطبيقات بيع و عرض المنتجات، وذلك للاستفادة من هذا الإقبال الشديد على الشراء من الإنترنت ونمو مستقبل التجارة الالكترونية . 

أخيرا، إذا كنت لا تمتلك أحد تطبيقات بيع و عرض المنتجات لمؤسستك، عليك الإسراع في الاستثمار في أحد هذه التطبيقات، 

تواصل مع واحدة من الشركات التي تقدم حلول المتاجر الإلكترونية للحصول على أفضل التطبيقات لشركتك. 

2. مستقبل التجارة الإلكترونية بعد COVID-19

لا يمكن إنكار أن أحد أكبر التأثيرات – إن لم يكن الأكبر – على اتجاهات التجارة الإلكترونية في عام 2020 سيكون COVID-19. 

هذا التأثير سوف يشمل جميع المجالات، و مع قيام الحكومات في جميع أنحاء العالم بإغلاق المتاجر وتنفيذ عمليات الإغلاق لتقييد الحركة الاجتماعية لأشهر متتالية في محاولة لمكافحة الفيروس، يلجأ المزيد من الناس إلى التسوق عبر منصات التجارة الإلكترونية، وسوف تلجأ العديد من المؤسسات إلى حلول المتاجر الإلكترونية للتغلب على ذلك الإغلاق.

بالفعل، شهد جيف بيزوس عملاق التجارة الإلكترونية في أمازون -أحد أشهر منصات التجارة الإلكترونية– نمو ثروته بنحو 24 مليار دولار بفضل زيادة طلب العملاء على منتجات وخدمات أمازون.

3. التسوق عبر الموبايل  في نمو مستمر. 

كان نمو التجارة عبر المحمول جديرًا بالملاحظة. منذ عام 2016، حيث زادت المبيعات التي تم إجراؤها عبر الأجهزة المحمولة  -من خلال تطبيقات الموبايل للتجارة الالكترونية -بنسبة 15٪ وبحلول نهاية عام 2021 ستتم 73 ٪ من المبيعات على تطبيقات الموبايل للتجارة الإلكترونية طبقا لإحصائية نشرها موقع Statista.

ولذلك، لا يمكن تجاهل هذه الأرقام، ويجب على الشركات الاستثمار في تطبيقات الموبايل للتجارة الالكترونيه، لتحسين تجربة عملاء الهاتف المحمول، فهذه فرصة كبيرة للشركات للاستفادة منها. 

4. صعود التجارة الصوتية.

التسوق الصوتي ينمو بين مستخدمي الإنترنت، حيث يقول 13٪ من مالكي السماعات الذكية في الولايات المتحدة أنهم كانوا يقومون بعمليات شراء بالصوت في نهاية عام 2017، كما أنه من المتوقع أن يرتفع هذا الرقم إلى 55٪ بحلول عام 2022 .

أما في المملكة المتحدة فقد ارتفع إجمالي الإنفاق على التسوق الصوتي، وبشكل عام  نمت شعبية هذا الاتجاه في التجارة الإلكترونية منذ عام 2014 عندما أطلقت أمازون مكبر الصوت الذكي – Echo. 

على الرغم من أن التسوق الصوتي لا يزال في مراحله الأولى،  إلا أن هذه الإحصائية تظهر لنا أنه سيزداد شعبيته في السنوات القادمة.

5. تطور دور وسائل التواصل الاجتماعي في التجارة الإلكترونية

عدد المتسوقين على وسائل التواصل الاجتماعي يتزايد بسرعة، و مع إدخال زر ‘الشراء’ على Facebook و Instagram Checkout، أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي تلعب دورًا مهمًا كمنصات للتجارة الإلكترونية.

لقد غيرت وسائل التواصل الاجتماعي الطريقة التي نعيش بها حياتنا اليومية، بما في ذلك الطريقة التي نشتري بها الأشياء.

و تعد هذه فرصة رائعة للعلامات التجارية لبدء التفكير في كيفية تحسين موقفها على وسائل التواصل الاجتماعي، كما تعتبر منصات التواصل الاجتماعي فرصة رائعة للعلامات التجارية لاستغلالها لأنها تعد واحدة من أفضل حلول المتاجر الإلكترونية.

أخيرا، مع قضاء المستهلكين المزيد من الوقت على منصات مختلفة من وسائل التواصل الاجتماعي، يمكن لشركات التجارة الإلكترونية الحصول على مساعدة من المؤثرين على هذه المنصات لزيادة فرصهم في اكتشافها من قبل جمهورهم المستهدف.

6. المواضيع البيئية تؤثر على المشترين.

تتزايد النزعة الاستهلاكية الخضراء، يتعين على العلامات التجارية اتخاذ إجراءات لمواكبة هذا الاتجاه حيث يقول نصف المستهلكين الرقميين أن المخاوف البيئية تؤثر على قرارات الشراء الخاصة بهم.

ولذلك، يجب أن تسعى شركات التجارة الإلكترونية جاهدة لخلق ممارسات أكثر استدامة. حيث أصبح الناس الآن أكثر وعيا بالبيئة من أي وقت مضى، مما يترتب عليه احتياج الشركات عبر الإنترنت إلى التدخل والتأكد من أن ممارساتها صديقة للبيئة.

أحد الأمثلة على الشركات التي استخدمت هذا الاتجاه.

شركة Unilever والتي للمرة الأولى منذ 20 عامًا ، قررت طرح علامة تجارية جديدة للعناية الشخصية تحت مسمى 

 Love Beauty and Planet – وهي علامة تجارية صديقة للبيئة صديقة للنباتيين وتستخدم زجاجات مصنوعة من بلاستيك معاد تدويره.

7. دور الذكاء الاصطناعي

سيصل إنفاق تجار التجزئة العالميين على الذكاء الاصطناعي إلى 7.3 مليار دولار سنويًا بحلول عام 2022، مقارنة بـ 2 مليار دولار في عام 2018. 

هذا الحجم من الإنفاق يحدث عندما يستهدف بائعو التجزئة طرقًا جديدة لزيادة تخصيص تجربة العملاء. تشمل هذه الطرق الحصول على حلول متاجر إلكترونية أكثر تطورا. واستخدام تطبيقات بيع و عرض المنتجات أكثر ملائمة للمستهلكين. 

 ويوضح لنا هذا البحث أن تجار التجزئة على استعداد للاستثمار بكثافة في الأدوات التي ستساعدهم  على تحسين خدماتهم للعملاء ومنحهم ميزة تنافسية.

وتتراوح أدوات الذكاء الاصطناعي هذه من منصات التسويق الآلية المجهزة لإنشاء عروض في الوقت المناسب،  إلى روبوتات الدردشة التي تستجيب لاستفسارات العملاء على الفور.

 وأيضا، تشمل المجالات التي سيكون فيها الذكاء الاصطناعي مفيدًا لبائعي التجزئة:

 التسعير والخصم المناسب، بالإضافة إلى التنبؤ بالطلب.

بعد هذه الإحصائيات والاتجاهات المختلفة للتجارة الإلكترونية لا أحد يستطيع أن ينكر أهميتها وحجم الأرباح التي تستطيع جنيها من وراء هذا النوع من التجارة. 

أيضا مع التقدم التكنولوجي والتغيرات في سلوك المستهلك، تحتاج إلى مراقبة اتجاهات التجارة الإلكترونية هذه في عام 2020.

 وبناءا على هذه التجاهات واختيارك لأحدها يجب أن يكون هذا الاختيار بهدف تحسين تجربة التسوق لعملائك، وبناء علاقة طويلة الأمد معهم. 

أخيرا، لتحقيق المزيد من الأرباح لمؤسستك والاستفادة من التقدم الهائل في مجال التجارة الإلكترونية عليك البدأ الآن والتواصل مع نماء التي تقدم أفضل حلول التجارة الإلكترونية لتنهض بمؤسستك.


ابدأ الان ..

الاسم كامل(مطلوب)

البريد الإلكتروني (مطلوب)

رقم الجوال - مفعل واتساب(مطلوب)

الدولة (مطلوب)

المدينة (مطلوب)

اترك رسالتك (مطلوب)

شركة نماء لحلول المعلومات المبتكرة هي شركة تصميم و تطوير تطبيقات الجوال الايفون و الاندرويد ، دراسات تسويقية ، SEO ، تطوير و تصميم المواقع


عن الكاتب

admin

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Call Now Buttonاتصل الآن
× راسلنا علي الواتساب